الأحد 28 تشرين الثاني 2021

تمييز مدني حكم رقم : 50 /1956

  • ضرر معنوي
  • /
  • الم نفسي
  • /
  • الم جسدي
  • /
  • ضرر مؤقت
  • /
  • محكمة التمييز
  • /
  • تعويض
  • /
  • رقابة






- ماهية الضرر الادبي وامكانية خضوعه لرقابة محكمة التمييز ومدى اشتراط ديمومته لامكانية التعويض

-

وحيث ان الضرر الادبي هو كل الم نفسي او

جسدي يحدثه عمل او اهمال صادر عن الغير في نفس شخص ما سواء انتج هذا

الالم عن اهانة وجهت الى الشخص المهان او عن اشاعات كاذبة روجت عليه

فمست بشرفه او بسلوكه بين الناس او عرضه اي غير ذلك من الاعمال

والاقوال التي تولد الما في النفس .

وحيث انه نتج لافراد شركة ماليكيان من عدم تنفيذ بنك زلخه تعهده بارسال

برقية فتح اعتماد الم نفسي سبب الخوف ان يكون اعتقد القائمون على

اعمال الشزبنك بان شركة ماليكيان سحبت شكا دون مؤونة عن قصد او نتيجة

خطأ فادح او ان يكون ولد هذا الحادث الاعتقاد لدى مديري الشيزبنك ان

اعمال شركة ماليكيان غير منتظمة.

وحيث ان هذا الالم النفسي هو الضرر الادبي الذي يقصده الشارع.

وحيث ان زوال هذا الالم بعد ان اتضحت للجميع الحقيقة لا يمنع انه وجد

لمدة معينة وان وجوده ولو موقتا يوجب على من كان السبب في احداثه

التعويض على من وقع عليه.

وحيث ان الضرر الادبي خلافا للضرر المادي الذي يصيب الاموال المنقولة

وغير المنقولة يأتي وقت فيه يزول اثره.

وحيث ان الضرر الادبي هو من المفاهيم القانونية التي يقع خطأ تحديدها

وتعيين عناصرها تحت رقابة محكمة التمييز.

بطاقة الحكم

المحكمة
تمييز مدني
الرقم
50
السنة
1956
تاريخ الجلسة
26/06/1956
الرئيس
جورج سيوفي
الأعضاء
/بستاني//حيدر/
إتصل بنا

هاتف: 01/492934

فاكس: 01/493145

البريد الالكتروني

cij@ul.edu.lb

حول الموقع

انشىء مركز الدراسات والأبحاث في المعلوماتية القانونية (المعروف بمركز المعلوماتية القانونية)، في العام 1986 كوحدة جامعية مستقلة. وذلك بالمرسوم رقم 3144 تاريخ 11/4/1986 المعدل بالمرسوم رقم 4166 تاريخ 16/9/1987. في العام 1993 تحول المركز إلى فرع من فروع كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية وذلك بموجب المرسوم رقم 4141 تاريخ 13/10/1993.