الأحد 01 تشرين الثاني 2020

مذكرة تفاهم بين حكومة جمهورية كازاخستان وحكومة الجمهورية اللبنانية

مذكرة تفاهم بين حكومة جمهورية كازاخستان وحكومة الجمهورية اللبنانية


تلبية لدعوة فخامة رئيس جمهورية كازاخستان السيد نور سلطان نظربايف, اجرى دولة رئيس مجلس وزراء الجمهورية اللبنانية السيد رفيق الحريري زيارة رسمية إلى جمهورية كازاخستان, بين 27 و28 آب/اغسطس 2003.

تعتبر الزيارة الأولى لدولة رئيس مجلس وزراء الجمهورية اللبنانية إلى جمهورية كازاخستان حدثا مهما في تاريخ العلاقات الكازاخستانية اللبنانية, وتعكس حرص البلدين على تطوير الصداقة بينهما وبين الشعبين اللبناني والكازاخستاني, وتعزيز التعاون لخدمة المصالح المشتركة للبلدين ووضع الأسس لعلاقة متينة مبنية على مبادئ المساواة والاحترام المتبادل.
ويعبر دولة الرئيس السيد دانيال احمدوف, رئيس وزراء جمهورية كازاخستان, ودولة الرئيس رفيق الحريري, رئيس مجلس وزراء الجمهورية اللبنانية, عن ارتياحهما الكامل لمحادثات التي جرت بينهما, بمضمونها المفيد, وينوهان بمستواها العالي. كما يعبران عن ثقتهما التامة بأن نتائج هذه الزيارة سوف تعطي دفعة جديدة لتوطيد الروابط بين الدولتين وتوسيع اطار العلاقات الثنائية وتساعد كذلك على رفع مستوى هذه العلاقات.
انطلاقا من الحرص على تعزيز وتطوير علاقات الصداقة والتعاون المتبادل, بما يخدم المصالح المشتركة, ينوي الطرفان اتخاذ خطوات ناشطة في المجالات التالية:

1) في مجال العلاقات السياسية:
* يقيم الطرفان علاقات ثنائية على أساس الاحترام المتبادل ووفقا لميثاق منظمة الأمم المتحدة ويدعوان إلى تعزيز دور هذه المنظمة خصوصا في هذه المرحلة بالذات من أجل تعزيز وتوطيد السلام العالمي. واعتبر الطرفان أن الأمم المتحدة هي الضمانة الوحيدة لإقامة علاقات بين أعضاء المجتمع الدولي على أساس المساواة والعدالة وتعزيز الاستقرار والأمن في العالم.
* يؤكد الطرفان على رغبتهما في التعاون والتنسيق الوثيقين بينهما والدعم المتبادل في اطار منظمة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية الأخرى التي يشارك الطرفان في أعمالها.
* يعبر الطرفان عن دعمهما المبدئي لعملية السلام في الشرق الأوسط. ويؤكدان على أهمية التوصل إلى السلام العادل والشامل والدائم في المنظمة, بما فيها لبنان وسوريا, على أساس قرارات مجلس الأمن ذات الصلة ومبدأ الأرض مقابل السلام وصيغة مدريد.
* يدين الطرفان الإرهاب بجميع أشكاله ويعتبران أنه مناف لجميع القيم الإنسانية والديانات السماوية.
ويؤكد الطرفان على نيتهما تنسيق جهودهما في مقاومة الإرهاب الدولي والجرائم المنظمة والاتجار غير الشرعي بالمخدرات وأن يتعاونا لهذا الهدف ثنائيا وفي اطار المنظمات الإقليمية والدولية.
* يؤكد الطرفان على الأهمية البالغة لتعزيز السلام والاستقرار والأمن في القارة الآسيوية, وتعبر الجمهورية اللبنانية عن دعمها لجهود جمهورية كازاخستان في هذا المجال.
* سيجري الطرفان مشاورات منتظمة بين وزارتي خارجية البلدين بهدف تنسيق جهودهما على الساحة الدولية وتبادل الاراء حول أهم مسائل الحياة الإقليمية والدولية.
* يشجع الطرفان تبادل الوفود في شكل مكثف على مستويات مختلفة لغرض توسيع اطر التعاون والحوار السياسي والاقتصادي والتجاري والثقافي والإنساني بين البلدين.
* عبرت الجمهورية اللبنانية عن استعدادها لإعادة عمل سفارتها في جمهورية كازاخستان في مقرها في اصطنة.

2) في المجال التجاري والاقتصادي:
* يؤكد الطرفان حرصهما على تطوير التعاون التجاري والاقتصادي الفعال خدمة لمصالح البلدين المشتركة ويعبران عن رغبتهما في تجنيد كافة الإمكانات والقدرات المتوفرة لديهما لرفع مستوى العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتطويرها كما ونوعا.
* ينوي الطرفان تشكيل لجنة حكومية مشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني والثقافي والإنساني واعتبارها وسيلة مهمة لتحديد الاتجاهات والأشكال المفضلة للتعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.
* يعتبر الطرفان أن مجالات الصناعة والزراعة والبناء والنشاط التجاري والاقتصادي والسياحة هي أهم مجالات التعاون الاقتصادي ويعبران عن نيتهما تشجيع ودعم المؤسسات والشركات المساهمة في المشاريع المشتركة في اطار العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين.
* نظرا إلى خبرة وقدرة الطرفين في المجالين المصرفي والمالي يعبر الطرفان عن نيتهما دعم إقامة وتعزيز التعاون بين المؤسسات المصرفية والمالية للبلدين وكذلك تشجيع ودعم الاستثمارات والمشاريع المشتركة.
* يشجع الطرفان الجهود التي تهدف إلى تنظيم المعارض التجارية والصناعية والمؤتمرات الاستثمارية والندوات واللقاءات المشتركة التي تهدف إلى توسيع اطار التعامل الاقتصادي بين البلدين.
* يؤكد الطرفان على ضرورة وضع القاعدة التشريعية في مجال التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين وفي هذا الصدد أكدا أهمية توقيع حكومة جمهورية كازاخستان وحكومة الجمهورية اللبنانية في اسرع وقت ممكن اتفاقيات التعاون التجاري والاقتصادي وتشجيع وحماية الاستثمارات المشتركة وتفادي الازدواج الضريبي.

3) في مجال التعاون الثقافي والإنساني:
* سيقوم الطرفان بتقديم كل دعم للجهود في سبيل توسيع اطار التعاون الثقافي والإنساني بما في ذلك تنظيم يوم ثقافي لكل من البلدين وتشجيع نشر المعلومات عن كازاخستان ولبنان في وسائل اعلام كلا البلدين.
* يعبر الطرفان عن استعدادهما لتبادل الوفود في مجال الثقافة والفن وتنظيم اللقاءات المشتركة المختلفة بما فيها المعارض والحفلات الموسيقية للفنانين الكبار وجولة المسارح والأسابيع السينمائية.
* يؤكد الطرفان على أهمية توسيع اطار التعاون في مجال التعليم من خلال تنظيم تبادل التلاميذ والطلاب ومدرسي الجامعات والمعاهد وكذلك أهمية إقامة العلاقات المباشرة بين الجامعات, ومراكز التوثيق والمكتبات في كل من البلدين.
* يؤكد الطرفان على أهمية التعاون في مجالي السياحة والرياضة ويعبران عن استعدادهما للمساهمة في إقامة العلاقات المباشرة بين المؤسسات الرياضية وتحقيق تبادل الوفود في هذا المجال.
* انطلاقا من أهمية التعاون الثقافي والإنساني من أجل توسيع اطار التعارف والتقارب بين شعبي البلدين يؤكد الطرفان أهمية التوقيع في أسرع وقت ممكن على اتفاقية بين حكومة جمهورية كازاخستان والجمهورية اللبنانية للتعاون الثقافي.

وقعت هذه المذكرة في مدينة اصطنة بتاريخ 28 آب (اغسطس) للعام 2003 في نسختين أصليتين باللغتين الكازاخية والعربية لكل منهما صفة قانونية متساوية.

رئيس وزراء الجمهورية اللبنانية
السيد رفيق الحريري
رئيس وزراء
جمهورية كازاخستان
السيد دانيال احمدوف

بطاقة الاتفاقية

النوع
دولية
اداة المصادقة
مرسوم رقم 11432 سنة 2003
تاريخ الصدور
02/12/2003
إتصل بنا

هاتف: 01/492934

فاكس: 01/493145

البريد الالكتروني

cij@ul.edu.lb

حول الموقع

انشىء مركز الدراسات والأبحاث في المعلوماتية القانونية (المعروف بمركز المعلوماتية القانونية)، في العام 1986 كوحدة جامعية مستقلة. وذلك بالمرسوم رقم 3144 تاريخ 11/4/1986 المعدل بالمرسوم رقم 4166 تاريخ 16/9/1987. في العام 1993 تحول المركز إلى فرع من فروع كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية وذلك بموجب المرسوم رقم 4141 تاريخ 13/10/1993.