الجمعة 23 تشرين الأول 2020

اتفاق النقل الجوي المعقود بين لبنان والبرازيل


اتفاقية النقل الجوي بين الجمهورية اللبنانية والولايات المتحدة البرازيلية 

ان حكومة الجمهورية اللبنانية وحكومة الولايات المتحدة البرازيلية بالاشارة الى القرار رقم 8 من المحضر النهائي لمؤتمر الطيران ايلينوس , بتاريخ 7 كانون اول سنة 1944, الذي اوصى بتبني نموذج اتفاق موحد للطرق والخدمات الجوية الدولية. 
ونظرا للرغبة المتبادلة بين الحكومتين اللبنانية والبرازيلية في السعي, الى ابعد حد, بغية التوسع في التعاون الدولي في هذا الحقل, وفي انشاء نقليات جوية منتظمة بين اراضيهما في سبيل توطيد علاقاتهما الاقتصادية على اسس متينة.
قررا, لهذه الغاية, عقد اتفاقية وعينا مفوضيهما المطلقي الصلاحية:
حكومة الجمهورية اللبنانية: سعادة يوسف السودا المندوب فوق
العادة والوزير المفوض للبنان
في ريو دي جنيرو.
وحكومة الولايات المتحدة
البرازيلية : اصحاب المعالي السادة راول
-
فرناندس وزير خارجية
-
الولايات المتحدة
البرازيلية-
والبريغاديه ارماندا فيغورا
ترمبوسكي دو -
المهدأ وزير الطيران
-
البرازيلي.
اللذين, بعد ان تبادلا وثائق صلاحياتهما وتبينا انها موافقة
للاصول, اتفقا على النصوص التالية:
مادة 1- يمنح كل من الفريقين المتعاقدين للآخر الحقوق
الموضحة في هذه الاتفاقية وملحقها, بغية انشاء الخدمات
الجوية الدولية المنظمة المشار اليها فيها, والمعبر عنها
فيما بعد "بالخدمات المقبولة".
'
مادة 2- 1- ان كلا من "الخدمات المقبولة" يمكن
استثماره فورا او في تاريخ لاحق حسب رغبة الفريق المتعاقد
الذي منحت له هذه الحقوق, ولكن ليس قبل:
أ- ان يكون الفريق المتعاقد الذي منحت له هذه الحقوق قد عين
مؤسسة واحدة او اكثر للنقل الجوي من تابعيته لاستثمار الخط
او الخطوط المحددة.
ب - ان يكون الفريق المتعاقد الذي يمنح هذه الحقوق قد سمح
لمؤسسة او مؤسسات النقل الجوي المشترك اليها بان تباشر
القيام بالخدمات دون تأخير مع مراعاة احكام الفقرة الثانية
من هذه المادة, واحكام مادة 4 من هذه الاتفاقية.
2- يجوز ان يطلب من المؤسسات المعينة ان تقدم لسلطات
الطيران لدى الفريق المتعاقد الذي يمنح الحقوق, الاثبات
بانها مستوفية للشروط المعينة في القوانين والانظمة المطبقة
عاديا على سير المؤسسات التجارية للنقل الجوي.
مادة 3- منعا لكل تمييز وضمانا للمساواة في
المعاملة:
1- ان الرسوم التي يفرضها او يسمح بفرضها كل من الفريقين
المتعاقدين على مؤسسات النقل الجوي المعينة من قبل الفريق
الاخر لاجل استعمال المطارات ولتسهيلات اخرى, لا يجوز
ان تزيد عما تدفعه طائراته الوطنية في استعمال المطارات
المذكورة والتسهيلات الاخرى, عند قيامها بخدمات دولية
مماثلة.
2- ان الوقود وزيوت التشحيم وقطع الغيار التي تدخلها احدى
مؤسسات النقل الجوي التي يكون قد عينها احد الفريقين
المتعاقدين او التي تحملها طائراتها الى اراضي الفريق
المتعاقد الآخر, تستفيد- اذا كانت معدة لاستعمال طائرات
المؤسسة المذكورة فقط - من معاملة لا تقل عن معاملة مؤسسات
النقل الجوي الوطنية او مؤسسات النقل الجوي للامة الاكثر
رعاية وذلك فيما يختص بالرسوم الجمركية ورسوم التفتيش
وسائر الرسوم والضرائب الوطنية.
3- ان طائرات كل من الفريقين المتعاقدين التي تقوم
بالخدمات المقبولة, وما يكون فيها من وقود وزيوت تشحيم
وقطع غيار وتجهيزات عادية ومؤن, تعفى في اراضي الفريق
الثاني من الرسوم الجمركية ورسوم التفتيش وغيرها من الرسوم
المماثلة حتى ولو استعملت او استهلكت خلال التحليق فوق
الاراضي المذكورة.
مادة 4- يحتفظ كل من الفريقين المتعاقدين بحق رفض
مأذونية استثمار لمؤسسة نقل جوي يكون قد عينها الفريق الآخر
او بحق سحب تلك المأذونية عندما لا يثبت لديها ان القسم
الغالب من ملكية المؤسسة ومراقبتها الفعلية هو بين ايدي
رعايا هذا الفريق الاخر, او عندما لا تتقيد مؤسسة النقل
المذكورة بالقوانين والانظمة المشار اليها في المادة 13
من الاتفاقية الدولية للنقل الجوي المدني, او عندما لا تقوم
بالالتزامات التي تفرضها عليها هذه الاتفاقية وملحقها.
مادة 5- اذا رغب احد الفريقين المتعاقدين في تعديل
بند ما من ملحق هذه الاتفاقية او استعمال الحق المنصوص عنه
في المادة الرابعة اعلاه, فيمكنه ان يطلب التشاور في ذلك
بين سلطات الطيران لدي الفريقين المتعاقدين على ان يبدأ
هذا التشاور في مهلة ستين يوما من تاريخ ابلاغ الطلب .
كل تعديل في الملحق يتم عليه الاتفاق بين السلطات المذكورة
يدخل في حيز التنفيذ بعد تأكيده بتبادل مذكرات بالطرق
الدبلوماسية.
''
مادة 6- كل خلاف ينشأ بين الفريقين المتعاقدين
بشأن تفسير او تطبيق هذه الاتفاقية او ملحقها ولا يكون
خاضعا لنصوص الفصل 18 من الاتفاقية الدولية للطيران المدني,
ولا يمكن حله بالتشاور المباشر, يسوى بطريقة التحكيم,
بواسطة محكمة او شخص او مؤسسة يتفق عليها.
مادة 7- يمكن لكل من الفريقين المتعاقدين, في اي
وقت , ابلاغ الفريق الاخر رغبته في نقض هذه الاتفاقية.
ويجب ان تشعر منظمة الطيران المدني الدولية في نفس الوقت
بهذا الابلاغ. وتنتهي هذه الاتفاقية بعد انقضاء ستة اشهر من
تاريخ استلام الفريق الاخر هذا التبليغ, الا اذا اتفق
الفريقان على سحب التبليغ قبل انتهاء المهلة المذكورة.
اذا لم يعط الفريق المرسل اليه التبليغ اشعارا باستلامه
اياه, يعتبر التبليغ حاصلا بعد اربعة عشر يوما من وصوله الى
منظمة الطيران المدني الدولي.
مادة 8- في حال ابرام الفريقين المتعاقدين لاتفاقية
طيران متعددة الاطراف يجب ان تعدل الاتفاقية الحالية
وملحقها بحيث تنسجم مع احكام الاتفاقية الاخرى.
مادة 9- تحل هذه الاتفاقية محل جميع الامتيازات
والمأذونيات القائمة حين التوقيع والتي قد يكون منحها باية
صفة كانت احد الفريقين المتعاقدين لمؤسسات الطيران التابعة
للفريق الآخر.
مادة 10- تسجل هذه الاتفاقية وجميع العقود العائدة
اليها لدى منظمة الطيران المدني الدولية.
''
مادة 11- في تطبيق هذه الاتفاقية وملحقها:
أ- يفهم بالتعبير "سلطات الطيران" وزير الاشغال العامة فيما
يختص بلبنان, ووزير الطيران فيما يختص بولايات البرازيل
المتحدة او في كل من الحالتين, اي شخص واية مؤسسة يمارس
الوظائف التي يمارسها حاليا الوزيران.
ب - يفهم بالتعبير "مؤسسة نقل جوي معينة" كل مؤسسة يعينها
احد الفريقين المتعاقدين لاستثمار الخدمات المقبولة وتكون
قد ذكرت في تبليغ وجه الى سلطات الطيران المختصة لدى
الفريق المتعاقد الآخر وفقا لاحكام مادة 2 من هذه
الاتفاقية.
ج- يفهم بالتعبير "الخدمة الجوية الدولية المنظمة" كل خدمة
دولية تقوم بها مؤسسة نقل جوي معينة بعدد ثابت من الرحلات
تبعا لاوقات وخطوط معينة سابقا ومصادق عليها من قبل
الحكومات صاحبة العلاقة.
مادة 12- تصير الموافقة على هذه الاتفاقية
وابرامها وفقا للاحكام الدستورية الخاصة بكل من الفريقين
المتعاقدين. وتدخل في حيز التنفيذ ابتداء من يوم تبادل
وثائق الابرام الذي يجب ان يتم في بيروت في اقرب وقت
مستطاع.
يسعى الفريقان المتعاقدان جهدهما لجعل احكام هذه الاتفاقية
نافذة ثلاثين يوما بعد توقيعها وذلك ضمن حدود صلاحياتهما
الادارية.
اثباتا لذلك, عقد المفوضان الموقعان ادناه الاتفاقية الحالية
على نسختين, كل منهما باللغتين الفرنسية والبرتغالية
ومهراهما باختامهما.
وضع في ريو دي جنيرو في الحادي عشر من شهر كانون الثاني
سنة الف وتسعماية واحدى وخمسين.
''
ملحق
ــــــ
- 1 تمنح حكومة الولايات المتحدة البرازيلية حكومة
الجمهورية
اللبنانية حق استثمار الخدمات الجوية على الخطوط المحددة
في الجدول (1) المرفق, وذلك بواسطة مؤسسة او مؤسسات النقل
الجوي التي تعينها الحكومة اللبنانية.
- 2 تمنح حكومة الجمهورية اللبنانية حكومة الولايات
المتحدة
البرازيلية حق استثمار الخدمات الجوية على الخطوط المحددة
في الجدول (2) المرفق وذلك بواسطة مؤسسة او مؤسسات النقل
الجوي التي تعينها الحكومة البرازيلية.
- 3 ان مؤسسة او مؤسسات النقل الجوي التي يعينها كل من
الفريقين
المتعاقدين وفقا لنص هذه الاتفاقية وملحقها, تتمتع في اراضي
الفريق المتعاقد الآخر, وعلى كل من الخطوط المرسومة في
الجداول المرفقة, بحق المرور بهذه الاراضي دون الهبوط,
والهبوط لاسباب غير تجارية في المطارات المعدة للمواصلات
الدولية, وبحق انزال وتحميل الركاب والبريد والبضائع على
الطرق الجوية الدولية الى النقاط المذكورة في الجداول المشار
اليها وفقا لاحكام القسم الرابع.
- 4 أ - يجب ان تكون مقدرة استيعاب النقل التي تؤمنها
مؤسسات
الطيران العائدة للفريقين المتعاقدين متناسبة مع حاجات
النقل ومقتضياته.
ب - يجب ان تؤمن معاملة عادلة منصفة لمؤسسات النقل الجوي
المعينة من قبل الفريقين المتعاقدين للاستفادة من امكانيات
متساوية لاستثمار الخدمات المقبولة.
ج - عند تشغيل خطوط او اقسام مشتركة من خط واحد, يجب على
كل من مؤسسات النقل الجوي المعينة من قبل الفريقين
المتعاقدين ان تأخذ بعين الاعتبار مصالح سائر المؤسسات حتى
لا تمس بصورة غير عادلة هذه المصالح.
د - يكون للخدمات المقبولة غاية اساسية هي تأمين حاجات
النقل بين البلد الذي تنتمي اليه المؤسسة وبلدان الاتجاه
ه - ان الحق الذي تتمتع به مؤسسة نقل جوي معينة بان تحمل
وتنزل حمولة دولية في النقاط وعلى الخطوط المحددة متجهة الى
بلدان اخرى او قادمة منها, يجب ان يمارس وفقا للمبادىء
العامة لتنظيم النقل الجوي التي يقبلها الفريقان المتعاقدان
ليكون الاستيعاب متناسبا مع:
1 - طلبات النقل بين بلد المنشأ وبلدان الاتجاه.
2 - مقتضيات الاستثمار الاقتصادي للخدمات المعينة.
3 - طلبات النقل في المناطق التي تمر بها الخطوط مع مراعاة
مصالح الخدمات المحلية والاقليمية.
''
- 5 تتشاور سلطات الطيران للفريقين المتعاقدين بناء على
طلب
احداها, للتثبت مما اذا كانت المبادىء الواردة في القسم
الرابع اعلاه تراعى من قبل مؤسسات النقل الجوي المعينة من
قبل الفريقين المتعاقدين, وخاصة للحؤول دون تحول النقل بنسبة
غير عادلة تضر بمصلحة احدى المؤسسات المبينة.
أ- يحدد مستوى معقول للتعريفة مع مراعاة مصلحة الاستثمار,
وضرورة تأمين ربح عادي وعلى ان يؤخذ بعين الاعتبار ما
تستوفيه المؤسسات الاخرى, والخصائص التي تتميز بها كل من
الخدمات كالسرعة, والراحة.
ب - ان التعريفة التي تطبقها مؤسسات النقل المعينة من قبل
الفريقين المتعاقدين بين النقاط المحددة من الاراضي
اللبنانية من جهة, والنقاط من الاراضي البرازيلية من جهة
ثانية, المذكورة في الجداو المرفقة, يجب ان تعرض على
موافقة سلطات الطيران على الاقل ثلاثين يوما قبل التاريخ
المحدد لوضعها في حيز التنفيذ, على انه يمكن تخفيض هذه
المهلة في حالات خاصة اذا اتفقت على ذلك سلطات الطيران
المشار اليها اعلاه.
ج - تتفق المؤسسات التابعة للفريقين المتعاقدين على تعريفة
الركاب والبضائع التي تطبق على الاقسام المشتركة من
خطوطهما الجوية, بعد التشاور, اذا اقتضى الامر, مع مؤسسات
النقل الجوي التابعة لبلدان اخرى والتي تستثمر كلا او جزءا
من تلك الخطوط.
د - تؤخذ بعين الاعتبار عند وضع التعريفة توصيات الجمعية
الدولية للنقل الجوي ((I.A.T.A.
ه - اذا لم تتمكن المؤسسات من الاتفاق على التعريفة تسعى
سلطات الطيران المختصة لدى الفريقين المتعاقدين جهدها
للوصول الى تسوية مرضية.
وكمرجع اخير, يلجأ الى التحكيم الوارد في المادة السادسة
من الاتفاقية.

- 7 فور دخول هذه الاتفاقية في حيز التنفيذ, يجب على
سلطات
الطيران لدى الفريقين المتعاقدين ان تتبادل في اسرع ما يمكن
المعلومات المتعلقة بالمأذونيات التي اعطتها لمؤسسات
النقل الجوي التي عينتها لاستثمار الخدمات المعينة او
اجزاء من هذه الخدمات . وتتضمن هذه المعلومات بنوع خاص
نسخة عن المأذونيات المعطاة والتعديلات التي تكون قد
طرأت عليها وعن جميع الوثائق الملحقة بها.
'

 



جدول (1)
ــــــــ
أ- الخطوط اللبنانية باتجاه الاراضي البرازيلية:
من بيروت مرا بنقطة او نقاط متوسطة في افريقيا, او اروبا
وافريقيا, او تركيا واروبا وافريقيا, نحو البرازيل ذهابا
وايابا.
ب - الخطوط اللبنانية عبر الاراضي البرازيلية من بيروت تبعا
للخطوط المذكورة اعلاه ومن هناك نحو نقاط في اميركا
الجنوبية, ذهابا وايابا.
ــــــــــ
جدول (2)
ـــــــــ
1- الخطوط البرازيلية باتجاه الاراضي اللبنانية.
أ- من ريو دي جنيرو مرا برسيف , دكار او جزيرة الملح,
ليشبونا, مدريد, روما- بيروت او روما - استنبول- بيروت
او روما- القاهرة- بيروت , او:
ب - من ريو دي جنيرو مرابرسيف , دكار, (او جزيرة الملح),
تونس وطرابلس او طرابلس , القاهرة, بيروت .
2 - الخطوط البرازيلية عبر الاراضي اللبنانية:
من البرازيل الى بيروت تبعا لاحد الخطوط المذكورة اعلاه
ومن هناك نحو نقاط في اسيا, ذهابا او ايابا.
محضر توقيع
ــــــــــ
في اثناء المفاوضات التي انتهت الى عقد اتفاقية النقل
الجوي المنظم بين الجمهورية اللبنانية والولايات المتحدة
البرازيلية, الموقعة في ريو دي جنيرو بتاريخ اليوم, اتفق
ممثلو الفريقين المتعاقدين على النقاط التالية:
1 - ان الحق في رفض او تجديد مأذونية لمؤسسة جوية معينة من
قبل احد الفريقين المتعاقدين يمكن ان يمارسه الفريق المتعاقد
الاخر وفقا لاحكام المادة الرابعة من الاتفاقية فيما اذا كان
بين عمال الطائرات التي تستعملها تلك المؤسسة موظفون من غير
رعايا الفريق المتعاقد الاول. ولكن تسهيلا لتدريب العمال
تدريبا فنيا, يسمح بوجود رعايا بلد آخر بين العمال المذكورين
في مدة التدريب اللازمة.
2 - يجري نقل المقبوضات النقدية التي ترد المؤسسات الجوية
المعينة من جراء اعمالها في اراضي الفريفين المتعاقدين وفقا
للانظمة المرعية في البلدان التي جرت فيها تلك الاعمال على
اساس معاملة الامة الاكثر رعاية.
اثباتا لذلك وقع المفوضان المعينان من قبل الفريقين
المتعاقدين ومهرا هذا المحضر (البروتوكول) بخاتميهما, وذلك
على نسختين مماثلتين, باللغتين الفرنسية والبرتغالية, وتعتبر
كل منهما رسمية وضع في ريو دي جنيرو في الحادي عشر من شهر
كانون الثاني سنة الف وتسعماية واحدى وخمسين.

بطاقة الاتفاقية

النوع
دولية
اداة المصادقة
قانون رقم 0 سنة 1952
تاريخ الصدور
09/04/1952
إتصل بنا

هاتف: 01/492934

فاكس: 01/493145

البريد الالكتروني

cij@ul.edu.lb

حول الموقع

انشىء مركز الدراسات والأبحاث في المعلوماتية القانونية (المعروف بمركز المعلوماتية القانونية)، في العام 1986 كوحدة جامعية مستقلة. وذلك بالمرسوم رقم 3144 تاريخ 11/4/1986 المعدل بالمرسوم رقم 4166 تاريخ 16/9/1987. في العام 1993 تحول المركز إلى فرع من فروع كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية وذلك بموجب المرسوم رقم 4141 تاريخ 13/10/1993.