السبت 16 تشرين الأول 2021

قاضي الأمور المستعجلة - بعبدا رقم 390 تاريخ 21/12/2010




ان البحث في التعدي كبنيان للاختصاص الوظيفي هو جوهر الاختصاص وعماده، فان التعدي الذي يبرر تدخل القضاء العدلي في نزاع تكون الادارة طرفا فيه هو ذاك الذي يفترض وجود عمل منسوب اليها ويخرج كليا عن المقبول في ممارسة الوظيفية الادارية، هذا وان تجسد ذلك العمل اما بقرار اداري لا يمكن اسناده الى اي نص تشريعي او تنظيمي، او بعمل مادي صرف ليس له مسوغ قانوني على الاطلاق، ويشترط ان يكون التعدي واضحا لا يكتنفه اي غموض او يطاله اي شك وان اصدار الادارة كالبلدية قرار بهدم المنشآت المخالفة وتنفيذه طوعا لا يعد تعديا بالمدلول المشروط قانونا لولوج سبيل القضاء المستعجل بل يعود الامر حصرا الى القضاء الاداري ممثلا بمجلس شورى الدولة.

بطاقة الحكم

المحكمة
قاضي الأمور المستعجلة
الرقم
390
السنة
2010
تاريخ الجلسة
21/12/2010
المدعي
بلدية الحدث "سبنيه" حارة البطم
المدعي عليه
كرم ورفيقه

بطاقة المسلسل

عنوان المسلسل
مجلة العدل
الرقم
3
السنة
2012
الصفحة
1545/1547
إتصل بنا

هاتف: 01/492934

فاكس: 01/493145

البريد الالكتروني

cij@ul.edu.lb

حول الموقع

انشىء مركز الدراسات والأبحاث في المعلوماتية القانونية (المعروف بمركز المعلوماتية القانونية)، في العام 1986 كوحدة جامعية مستقلة. وذلك بالمرسوم رقم 3144 تاريخ 11/4/1986 المعدل بالمرسوم رقم 4166 تاريخ 16/9/1987. في العام 1993 تحول المركز إلى فرع من فروع كلية الحقوق والعلوم السياسية والإدارية وذلك بموجب المرسوم رقم 4141 تاريخ 13/10/1993.