الأربعاء 22 تشرين الثاني 2017

النبذة 3: : في المتدخلين والمخبئين

المادة 219 - معدلة

يعد متدخلا في جناية او جنحة:
1- من اعطى ارشادات لاقترافها وان لم تساعد هذه الارشادات على الفعل.
2 - من شدد عزيمة الفاعل بوسيلة من الوسائل.
3 - من قبل, ابتغاء لمصلحة مادية او معنوية, عرض الفاعل ان يرتكب الجريمة.
4 - من ساعد الفاعل او عاونه على الافعال التي هيأت الجريمة او سهلتها  .
5 - من كان متفقا مع الفاعل او احد المتدخلين قبل ارتكاب الجريمة وساهم في اخفاء معالمها او تخبئة او تصريف الاشياء الناجمة عنها, او اخفاء شخص او اكثر من الذين اشتركوا فيها عن وجه العدالة.
6 - من كان عالما بسيرة الاشرار الجنائية الذين دأبهم قطع الطرق او ارتكاب اعمال العنف ضد أمن الدولة او السلامة العامة, او ضد الاشخاص او الممتلكات وقدم لهم طعاما او مأوى او مختبأ او مكانا للاجتماع.

المادة 220

المتدخل الذي لولا مساعدته ما ارتكبت الجريمة يعاقب كما لو كان هو نفسه الفاعل اما سائر المتدخلين فيعاقبون بالاشغال الشاقة المؤبدة او الموقتة من عشر سنوات الى عشرين سنة اذا ان الفاعل يعاقب بالاعدام واذا كان عقاب الفاعل الاشغال الشاقة المؤبدة او الاعتقال المؤبد حكم على المتدخلين بالعقوبة نفسها من سبع سنوات الى خمس عشرة سنة وفي الحالات الاخرى تنزل بهم عقوبة الفاعل بعد ان تخفض مدتها من السدس حتى الثلث .
ويمكن انزال التدابير الاحترازية بهم كما لو كانوا هم انفسهم فاعلي الجريمة.
Art. 220: Le complice sans le concours duquel l'infraction n'aurait pas ete commises sera puni comme s'il en avait ete lui- meme l'auteur. Les autres complices encourront les travaux forcees a perpetuite ou a temps de dix a vint ans si l'auteur est puni de la peine capitale. si la peine portee contre ce dernier est les travaux forces a perpetuite ou la detention perpetuelle, ils seront passibles de sept a quinze ans de la meme peine. Dans les autres cas la peine de l'auteur leur sera applicable apres reduction d'un sixieme a un tiers de sa duree.
Il pourront etre soumis aux mesures de surete comme s'ils avaient eux-memes commis l'infraction.

المادة 221 - معدلة

من اقدم, فيما خلا الحالة المنصوص عليها في الفقرة الخامسة من المادة ال219, وهو عالم بالامر, على اخفاء او تصريف الاشياء الداخلة في ملكية الغير, والتي نزعت او اختلست او حصل عليها بجناية او جنحة, عوقب بالحبس من ثلاثة اشهر الى سنتين وبالغرامة من عشرين الف ليرة الى اربعماية الف ليرة .
على انه اذا كانت الاشياء المخفية او المصرفة ناجمة عن جنحة, فلا يمكن ان تجاوز العقوبة ثلثي الحد الاعلى لعقوبة الجنحة المذكورة.

المادة 222

من اقدم فيما خلا الحالات المنصوص عليها في الفقرتين ال 5 و 6 من المادة ال 219 على اخفاء شخص يعرف انه اقترف جناية, او ساعده على التواري عن وجه العدالة, عوقب بالحبس من ثلاثة اشهر الى سنتين.
يعفى من العقوبة اصول الجناة المخبأين او فروعهم او ازواجهم او زوجاتهم حتى الطالقات او اشقاؤهم او شقيقاتهم او اصهارهم من الدرجات نفسها.

Art. 222: Quiconque, hors les cas prevus a l'article 219 - 5 et 6, aura recele un individu qu'il savait avoir commis un crime, ou l'aura aide a se soustraire aux recherches de la justice, sera puni de trois mois a deux ans d'emprisonnement. Seront exempts de peine les ascendants ou descendants, epoux ou epouse meme divorces, freres ou soeurs des criminels receles, ou leurs allies aux memes degres.

إبحث في مواد التشريع

الجريدة الرسمية

العدد
4104
تاريخ النشر
27/10/1943
الصفحة
1-78